موقع ملتزم بالتحاكم إلى الكتاب والسنة على ضوء فهم السلف الصالح بعيداً عن التعصب

الاستعانة بذوي الرايات الجاهلية في الجهاد في سبيل الله

0 286
س14: ما هو الواجب في قتال دفع العدو الصائل الذي حل ببلاد المسلمين .. وإن كنا نقاتل تحت راية التوحيد .. فهل يجوز لنا شرعاً التنسيق مع رايات جاهلية أخرى تشاركنا قتال هذا العدو .. أم لا ؟؟

          الجواب: الحمد لله رب العالمين. جهاد العدو الصائل المحتل لبلاد المسلمين واجب على جميع المسلمين شباناً وشيباً، خفافاً وثقالاً، بإمام ومن دون إمام .. وفي وجوبه على النساء خلاف .. وهو ـ أي جهاد الدفع ـ أوكد وأوجب على المسلمين من جهاد الطلب .. لتعين الحاجة إليه أكثر، والله تعالى أعلم .

          وهل يجوز في ذلك الاستعانة بذوي الرايات الجاهلية .. ؟
          أقول: إن كان يُقصد بهذه الرايات الجاهلية .. أهل الردة والشرك؛ فالجواب: لا يجوز، لقوله صلى الله عليه وسلم :” لا أستعين بمشرك على مشرك “.
          وإن كان يُقصد بها ما هو دون الكفر والشرك .. فالجواب: أنه يجوز، لقوله صلى الله عليه وسلم:” إن الله لينصر هذا الدين بالرجل الفاجر، وبأقوامٍ لا خلاق لهم “. والله تعالى أعلم .
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.