موقع ملتزم بالتحاكم إلى الكتاب والسنة على ضوء فهم السلف الصالح بعيداً عن التعصب

الفائدة من تكفير الحكام المحاربين لشرع الله

0 699
س1104: يتساءل أحدهم ما الفائدة من تكفير الحكام، ويكمل تساؤله ثم أنني إن رجعت إلى موطني ما الفائدة أو المصلحة في توصيل هذا الكلام للناس لعل ضرره أكبر من نفعه وهل أنا ملزم بذلك .. وطني بحاجة إلى أمور أخرى أهم نعمل عليها نحن الدعاة؟؟
نرجو من الشيخ الرد .. وجزاك الله عن الأمة خير الجزاء.

الجواب: الحمد لله رب العالمين. تكفير الحاكم الكافر المحارب لشرع الله تعالى، مطلب هام، وضرورة شرعية، وذلك من أوجه:
منها: أنه حكم شرعي كأي حكم آخر لا بد من القول به والعمل بمقتضاه .. إذ عدم الحكم عليه بحكم الله ـ وهو الكفر ـ يتضمن رد حكم الله فيه، والحكم عليه بخلاف حكم الله عز وجل .. وهذا مزلق خطير ينبغي التفطن له.
ومنها: من لوازم الكفر بالطاغوت .. تكفيره والبراء منه .. فالبراء من الطاغوت الكافر لا يتحقق على الوجه الأكمل إلا مع تكفيره، وتكفير نظامه وقانونه .. إذ كيف نحيي عقيدة الولاء والبراء في التعامل مع الطاغوت .. ونحن لا نحكم عليه بكفر أو إسلام .. أو نجهل هل هو مسلم أم هو كافر؟!
ومنها: أن الحكم عليه بالكفر يُحدد الطريقة الشرعية التي ينبغي على الناس أن يتعاملوا  بها معه .. والتي يستحقها كحاكم كافر مرتد قد تسلط على البلاد والعباد.

 

لأجل هذه الأوجه مجتمعة نقول: تكفير الطاغوت الكافر المرتد .. أمر هام وضروري في ديننا وحياتنا لا يمكن أن نتهاون به. 
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.